تفاصيل خبر  
رحيل عميد الأغنية السعودية طارق عبدالحكيم (أضيف في 22-شباط-2012)


انتقل إلى رحمة الله الموسيقار طارق عبد الحكيم عن عمر ناهز 92 عاماً مساء أمس الثلاثاء في 21/2/2012 ، في مدينة القاهرة بعد معاناة مع مرض السرطان.

طارق عبد الحكيم في سطور:

•    ولد الموسيقار طارق عبدالحكيم في الطائف عام 1920، وأحب الفن والموسيقى منذ طفولته.

•    التحق بالخدمة العسكرية سنة 1939 وحصل على مرتبة ملازم ثم انتقل من الطائف التي كانت مركز الجيش السعودي آنذاك إلى الرياض وعرف فيها مغنياً وعازفا ًهاوياً.

•    أوفد إلى القاهرة في عام 1952 لدراسة الموسيقى في معهد الموسيقى العربية.

•    أسس بعد عودته أول فرقة موسيقية للجيش في الرياض، وظل يعمل في معهد الموسيقى العسكري حتى تقاعده برتبة "عميد".

•    قام بتطوير وتوزيع السلام الملكي السعودي، من خلال إدخال آلات مختلفة.

•    تدرج في الرتب العسكرية إلى أن أصبح عميدا في الجيش بعد مروره بعدة مناصب منها: مدير فني لموسيقات الجيش العربي السعودي، ومدير نادي ضباط الجيش .

•    انتقل إلى مديرية الشؤون الإذاعية والصحافة والنشر وأسس فرقة موسيقى الإذاعة، ثم عين مديرا لموسيقى الأمن العام ومشرفا على معهد التربية الرياضية التابعين لوزارة الداخلية، ثم نائبا لرئيس الجمعية العربية السعودية للفنون في أول مجلس لإدارتها عند تأسيسها قبل نحو 40 عاما.

•    انتخب رئيساً للمجمع العربي للموسيقى بجامعة الدول العربية عامي  1983 و1987 ،وحصل على جائزة اليونسكو الدولية للموسيقى عام 1981.

•    ساهم في دعم المواهب، وأثرى الساحة الفنية بألحانه للمطربين الشباب.

•    غنى له الفنان الكبير محمد عبده في بداياته أغنيته الشهيرة «لنا الله»،

•    غنى من ألحانه كوكبة من المطربين والمطربات العرب، أمثال: نجاح سلام، فائزة أحمد،ومحمد قنديل، كارم محمود، سميرة توفيق، وديع الصافي ، نجاة الصغيرة ، فهد بلان و هيام يونس.

•    من أشهر أغانيه  "يا ريم وادي ثقيف" ، التي غنتها الفنانة نجاح سلام ، و" أسمر عبر " .



 


إضافة تعليق | عودة
تعليقات المستخدمين